AMD تخسر 1.18 مليار في عام 2012 وانخفاض كبير في الإيرادات

amd_lone_star_campus

نتيجة للتغيرات الإستراتيجية لسوق الحواسب الخاصة و أيضا بسبب المنتجات التنافسية جدا والمتوفرة من خصمها اللدود شركة INTEL، فقد انخفضت مبيعات AMD بنحو 17% في عام 2012 مقارنة مع السنة الماضية.و خسرت الشركة 1.18 مليار في 2012 وهي قد خسرت أيضا 473 مليون دولار في الربع الأخير من تلك السنة، مما يشير بشكل واضح بأن AMD بحاجة ماسه إلى تغييرات بشكل عام والى منتجات ذات تنافسية اكبر. مع العلم ان هذه السنة هي سنة سيئه نظرا للخسائر التي منيت بها AMD.

أعلنت AMD يوم الثلاثاء عن إيراداتها في الربع الرابع من عام 2012 بقيمة 1.16 مليار، وهي خسارة تشغيلية(تعني الحالة التي تتجاوز فيها تكاليف الشركة التشغيلية نسبة أرباحها لفترة محددة من الزمن وعادة ماتكون على أرباع أو سنة كاملة) لـ422 مليون، وخسارة صافية بقيمة 473 مليون، أو 0.63 لكل حصة. الهامش الإجمالي للربع الرابع كان متأثراً بشكل إيجابي من قبل مبيعات المعالجات للـ desktop ذات السعر العالي ووصلت لحوالي 15%. عند نهاية السنة بتاريخ 29 ديسمبر 2012، نشرت AMD إيراداً بمبلغ 5.42 مليار، بخسارة تشغيلية تعادل 1.06 مليار وخسارة صافية بـ1.18 مليار ، أو 1.60 لكل حصة. كان هامش الإجمالي لكامل السنة هو 23%.

انخفاض مبيعات المعالجات المركزية

حيث ان إيرادات قطع الحوسبة (معالجات، رقاقات، إلخ..) في الربع الرابع من عام 2012 كان 829 مليون، منخفضا بحوالي 11% بشكل تسلسلي و37% سنة تلو الأخرى.الخسارة التسلسلية والسنوية كانت بشكل رئيسي بواسطة كمية شحنات المعالجات المركزية المنخفضة. الخسارة التشغيلية كانت 323 مليون، مقارنة مع الخسارة التشغيلية لـ114 مليون في الربع الثالث من عام 2012 والدخل التشغيلي بـ165 مليون في الربع الرابع عام 2011 بشكل رئيسي لأن AMD غُرمت لتغييرها اتفاقية التزويد مع شركة GlobalFoundries. كما ان إيراد حوسبة العملاء انخفضت بنحو 13 % تسلسليا والتي كانت بشكل رئيسي بواسطة كمية شحنات المعالجات المركزية المنخفضة. إن شحنات معالحات الـ APU للـDesktop ازدادت بأكثر من الضعف في الربع كنسبة من مبيعات شحنات المعالجات المركزية للـDesktop من سلسلة APU الجيل الثاني لـ AMD، المسمى بـ “Trinity” مقارنة مع الربع الثالث لعام 2012 .

إيراد الحواسب الرئيسية (سيرفر) زادت تتابعيا، بواسطة المزيج العالي من بنية أنظمة الحوسبة AMD SeaMicro (التي ترتكز بشكل رئيسي على معالجات Xeon و Atom لشركة INTEL) المركزة على الحواسب الرئيسية (Server) بكثافة.

انخفاض مبيعات البطاقات الرسومية

أظهرت كروت الشاشة لـAMD نتائج مختلطة في الربع الرابع في عام 2012. إيراد قطاع الـGraphics كان 326 مليون، بإنخفاض متتالي بحوالي 5% و15 % سنة تلو الأخرى، ويعود ذلك بشكل رئيسي إلى انخفاض كمية شحنات المعالجات الرسومية. الدخل التشغيلي لقطاع الغرافيك كان 22 مليون للربع الرابع لعام 2012، بينما كان قد حقق في الربع الثالث 18 مليون وهي زياده قدرها 4 مليون وذلك عائد بشكل رئيسي لإرتفاع إيرادات اجهزة game console. بنفس الوقت، استطاعت الشركة من زيادة شحناتها وإيراداتها من كروت الشاشة  AMD Radeon HD فئة high-end، وذلك عائد بشكل رئيسي إلى الحملة الدعائية “Never Settle” والتي تضمنت ألعاب فيديو مع البطاقات الرسومية بالإضافة إلى تعريف جديد مكن من أداء أعلى لبطاقات AMD الرسومية.

قال السيد Rory Read، المدير التنفيذي ورئيس AMD “تستمر AMD بتطوير نموذج العمل لدينا وتنويع محفظة منتجاتنا مع بيئة الحواسب المتغيرة. إن الابتكار هو نواة النمو على المدى الطويل. و الاستثمارات التي نقوم بها في التقنية اليوم ترتكز على الاستفادة من IP المميز بحيث تقود النمو باتجاه أجهزة العميل ذات الطاقة المنخفضة جدا، الحواسب الشخصية والـ dense servers (وهي اجهزة تحتوي على اكثر من معالج مركزي) و الـ semi-custom SoCs. نتوقع أن نسلم معالجات متباينة ورائدة لعملائنا في عام 2013 وأن نبقى مركزين على تحويل نموذج العمل لدينا إلى وقائع عملي على الأرض”

 

xbitlabs

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *