مراجعة مشتت التبريد NH-U12 من Noctua – صغير وقوي

مع التطور المستمر في صناعة مكونات الحاسب الآلي و خاصة في مجال المعالجات المركزية  في سعيها للحصول على مزيد من الأداء بانتاج معالجات أسرع و معماريات أقوى، فمنذ ظهور التبريد الهوائي في الحاسبات الشخصية مع معالجات إنتل Intel 80486 عام 1997.

ومع التطور الكبير في تصنيع تصنيع أشباه الموصلات ومع كل معمارية جديدة و كل دقة تصنيع جدبدة  تواجه الصناعة مشكلة خاصة فيما يتعلق بتبريد المعالجات سواء المركزية او الرسومية  حيث مع صغر مساحة رقاقات المعالجات بعمل على زيادة معدل الإنبعاث الحراري لكل سم2 وبالتالي تحتاج لحلول تبريد أفضل، و يزداد الأمر اهمية مع المستخدمين المحترفين و محبي كسر السرعة

Noctua-NH-L9i-APCW-logo

شهد العقد الماضي تطور كبير في صناعة حلول التبريد وخاصة المشتتات الهوائية و كذلك  ظهور التبريد المائي كأحد الحلول للتغلب على نقاط ضعف حلول التبريد الهوائية  (الوزن – الحجم – الضوضاء) وظهر نوع جديد من التنافس بين كلا من التبريد الهوائي والمائي حيث يحمل كلا منهما عدد نقاط ضعفه وقوته.

اليوم نقدم لكم مراجعة لأحد المشتتات الهوائية من إنتاج شركة Noctua   الشهيرة التي تميزت بالعديد من المنتجات المتميزة التي تربعت على قوائم  الأداء لفترات طويلة

مشتت اليوم هو  Noctua-NH-U12S وهو ضمن عائلة منتجات الشركة الحدث و الموجه لمحبي كسر السرعة ياتي المشتت بمواصفات ممتازة و تصميم و حجم جيدين فدعونا نتعرف عليه من خلال الصفحات القادمة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *